2.jpg

الزراعة

زيادة الانتاج الحيواني

Post on 26 حزيران/يونيو 2016

زيادة الانتاج الحيواني

 يسهم الانتاج الحيواني بجزء من ايرادات القطاع الزراعي ما يشكل موردا مهما من موارد الدخل القومي في العراق فهو يحتل المرتبة الثالثة بعد النفط والزراعة ، بيد ان الثروة الحيوانية لم تحظ بالاهتمام والعناية اللازمة للتطوير والنهوض الى الحد الذي يؤمن سد الحاجة المحلية الى اللحوم والبيض والحليب والصوف والجلود والعسل . وفي ظل العراق الجديد وتولي مديرية زراعة كربلاء الثروة الحيوانية اهتمامها الكبير من خلال مشاريع التطوير وتقديم الدعم المادي والارشادي للمزارعين ولاصحاب حقول تربية الماشية والاغنام والدواجن وللنحالين ولمربي وصيادي الاسماك ومن خلال تشجيع القطاع الخاص على التوسع في تربية مختلف انواع الحيوانات وتوظيف الامكانات المالية والفنية والعلمية لصالح زيادة الانتاج الحيواني ونوعيته ، ان العناية بالثروة الحيوانية تتطلب الاهتمام بمحاصيل العلف الحيواني التي تشمل بعض الحبوب كالشعير والذرة الحشائش مثل الجت والبرسيم ويعد الجت من أفضل حشائش العلف لاهميته الغذائية للحيوانات ويمكن تقديمه كعلف اخضر او تجفيفه اما البرسيم فهو من المحاصيل الشتوية التي تستعمل كعلف اخضر في فترة الشتاء اضافة الى فائدته في تحسين التربة وزيادة خصوبتها . ولاجل تامين الحاجة المتزايدة على الاعلاف يجب الاهتمام بتصنيع العلف الحيواني الى جانب زراعة انواع عديدة من المحاصيل الداخلة في انتاجه والاستفادة ايضا من سيقان النباتات الصناعية كالسمسم والقصب .

تربى في محافظة كربلاء الابقار والجاموس والعجول والاغنام والدواجن وخلايا النحل والاسماك وتقوم مديرية زراعة كربلاء بتنفيذ مشاريع ايضاحية متطورة ومتنوعة بهدف النهوض بواقع الثروة الحيوانية وزيادة وتحسين الانتاج الحيواني فضلا عن تقديم الدعم المادي والمعنوي لمربي الحيوانات الاسماك والدواجن وللنحالين من خلال منح قروض طويلة الامد وتوفير مستلزمات المشاريع الحديثة والخبرة الفنية والعلمية واقامة الدورات التدربية وندوات التوعية والارشاد في هذا المجال اضافة الى زيادة مساحات المراعي الطبيعية . والى جانب الحيوانات المذكورة هناك اعداد كبيرة من حيوانات الركوب والتحميل وغيرها .

ومن الجدير بالذكر ان زراعة كربلاء تجتهد ضمن اهتمامها بتطوير الثروة الحيوانية في تقديم افضل الخدمات البيطرية التي تؤمن سلامة الحيوانات من الاصابة بالامراض المختلفة كما تعمل على خلق بيئة زراعية وحيوانية صحية واجواء مشجعة لزيادة وتحسين الانتاج الحيواني وفيما ياتي بيان بمشاريع الثروة الحيوانية .

اولا : ـ مشاريع الدواجن وتشمل ما يلي .

1 ـ حقول فروج اللحم وعددها 124 وبطاقات ومختلفة وجميعها جاهزة للعمل ضمن النشاط الخاص وبعض منها عاملة لاسباب ستذكر لاحقا . واخرى مهدمة نتيجة اضرار الحرب ولم يتم تعويض اصحابها لاعادة نشاطها .

2 ـ حقول بيض المائدة وعددها ثلاثة حقول غير عاملة ضمن المجال نفسه وتم تغير انتاجها بشكل مؤقت الى فروج لحم وبيض وامهات بيض تفقيس .

3 ـ حقول امهات بيض تفقيس وعددها اربعة حقول اثنان منها ضمن النشاط واثنان تعمل لانتاج فروج لحم ( تغير نشاط مؤقت ) وتغير هذه الحقول من ضمن حقول المشاريع المتكاملة .

4 ـ المفاقس وعددها ( 5 ) خمسة والعاملة منها اربعة فقط علما ان اثنين من هذه المفاقس تعملان اعتمادا على انتاجيهما من هذه الحقول ضمن مشاريعها المتكاملة . واثنين تعتمدان على استيراد البيض .

5 ـ المجازر وعددها اثنان تعملان حاليا وتعتبران ضمن القطاع الخاص وبطاقات مختلفة .

ثانيا : ـ مشاريع الابقار وانتاج الحليب

وعددها ثلاث مشاريع متوقفة عن العمل حاليا لعدم وجود دعم كافي لهذا القطاع .

ثالثا : ـ مشاريع تسمين العجول

وعددها ستة العاملة منها اثنان فقط .

وضمن آلية تشغيل مشاريع الدواجن بما فيها جميع المشاريع زودت بالمواد العلفية المتوفرة من مادة الذرة الصفراء ـ الذرة البيضاء بعد ان تم اجراء الكشف الموقعي للحقول التي يتم تجهيزها بالاعلاف من قبل اللجنة المشكلة لهذا العمل بعد تدقيق وتسديد ديون قيمة الاعلاف المترتبة بذمتهم

وفي الآونة الاخيرة عزفت اغلب الحقول عن التربية للاسباب التالية :

1 ـ عدم امكانية اصحابها من تسديد اقساط الديون بشكل كامل ليتسنى لهم الاستمرار بالعمل .

2 ـ عدم تجهيزهم ودعمهم بالاعلاف المختلفة المطلوبة .

3 ـ عدم امكانية تزويدهم بمواد التدفئة ـ گاز ـ غاز ـ بالشكل المستمر والكافي .

4 ـ عدم دعمهم باللقاحات والأدوية المدعومة .

5 ـ عدم تعاون مديرية البيئة في انجاز معاملات انشاء المشاريع وتعارض شروطها الروتينية المعقدة والتي لاتتفق مع تعليماتنا الواردة من وزارتنا والمعتمدة في منح الاجازة للمربين .

6 ـ عدم تجهيز المربي بالمواد الانشائية المطلوبة والمدعومة لانشاء الحقل كالاسمنت ـ زاوية ـ شيش ـ مواد صحية وكهربائية .

7 ـ ظهرت في الآونة الأخيرة امراض كثيرة كان البلد خاليا منها نتيجة : ـ

أ : استيراد بيض من مناشىء غير معتمدة من قبل اشخاص ليسوا من ذوي المهنة .

ب : اللقاحات والادوية البيطرية تستورد من مناشىء غير معروفة وغير خاضعة للسيطرة النوعية ومن قبل جهات غير رسمية .

8 ـ استيراد الدجاج المجزور والتالف وباسعار زهيدة وغير خاضعة للسيطرة النوعية والجهات المختصة .

مشاريع الثروة الحيوانية العامة
اسم المشروع دجاج لحم الدجاج البياض تربية الامهات المفاقس مجازر الدجاج تربية العجول بحيرات الاسماك
عدد الحقول العامة 16 3 3 4 1 1 3
الطاقة التصميمية 1 88900 51050 11 مليون بيضة / سنة 200 طير / ساعة 40 راس عجل 14.5
الطاقة التشغيلية 189580 36100 28850 400 الف بيضة بالشهر 2000 طير ساعة 40 رأس عجل 1 دونم
كمية الاعلاف المجهزة 279700 طن 35000 طن 93800 طن / / / /
نوع الاعلاف المجهزة ذرة صفراء+ذرة بيضاء / / / / / /
من كتاب زراعة كربلاء ـ مديرية زراعة كربلاء / ص : 169 ـ 175 . ( بتصرف )