1.jpg

احداث مهمة

يوم ورود الشعرات النبوية 1310 هـ

Post on 02 أيلول/سبتمبر 2015

وكان يوم ورود الشعرات الشريفة الى كربلاء من الأيام المشهورة اذ هرع الاهلين رجالا ونساء حتى الاطفال للاستقبال واحتفلوا به أشد واعظم احتفال ، لم يشاهد مثله حتى اوصلوه الى الحفرة الشريفة ووضعوه في محله . وقد قال الشعراء في ذلك منهم المرحوم الميرزا محمد حسين الشهرستاني في ورود الشعرات الشريفة النبوية صلى الله عليه وآله وسلم لتوديعها في الروضة المطهرة الحسينية . وكان حاملها والي بغداد الحاج حسين رفيق باشا سنة 1310 الف وثلاث مئة وعشرة هجرية :

كربلا طلـت الثريـا شرفـا   وبعلياك السمـاك اعتـرفـا
منذ غـابت فيك اقمار الهدى   اورثت في كـل قلـب اسفا
اظلـم الدنيـا علـى ارجائها   حيث فيهـا بدر ثـم خسفـا
بقـى الظلمة حتـى انكشفت   بقدوم الحبـر كهـف الضعفا
حضـرت الوالي بامر من به   قام حصن الدين والامر صفا
فخر هذا العصر سلطان السما   وهو ذا عبـد الحميد ذو الوفا
رفـع الله لـواء نصـــره   اذ بـه ايد شـرع المصطفى
اشـرق الدنيـا به مـذ قدما   مـع شمـس اورثته الشرفـا
كشفـت كـل دجى كان بها   و بمـرآها الظـلام انكشفـا
قيل ماذا النور قلت : ارخوا   هاكموا شعرة وجه المصطفى

 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( كتاب بغية النبلاء في تاريخ كربلاء ـ عبد الحسين آل طعمة )