8.jpg

المكتبات

خزانة مخطوطات الروضة الحسينية

Post on 09 تموز/يوليو 2016

خزانة مخطوطات الروضة الحسينية:

تحتوي على مخطوطات ومصاحف نفيسة وأثرية مهداة من قبل سلاطين وأمراء وعلماء واثرايء محسنين، وكانت هذه الخزانة تحتوي قبل هجمة الوهابيين على كربلاء في سنة 1216 هـ ، على مصاحف قديمة في خطها ونفسية الغاية في أوراقها وزخارفها ، نهبت أثر هذه الهجمة ، ولا يزال يوجد بها حتى يومنا هذا (272) مصحفا مخطوطا نفيسا للغاية ، بينها مصحف شريف بخط ألإمام زين العابدين عليه السلام ، كتابته كوفية على رق غزال، ومصحف آخر مذهب بنقش ابيض على قرطاس من قماش «ترمه» بالقطع الكبير.

وحول نهب المصاحف النفيسة من خزانة الروضة الحسينية في غارة الوهابيين على كربلاء ، فقد ذكر الشيخ محمد بن الشيخ عبود الكوفي في كتابه «نوهة الغري» ما نصه ألآتي: أقول ولما كنت في جبل حايل وهو جبل إبن رشيد ، رأيت قرآنا عنج سلامة السبهان من القرآئين التي نهبت من كربلاء ،ويقول (أي سلامة السبهان) : لما غزونا كربلاء مع ألإمام إبن سعود ، اصبتُ هذا القرآن من الحضرة الحسينية ، وكان يعرضه علينا فإذا هو قرآن كبير مخطوط مجدول بالذهب وهو من أعلى الخطوط.

والجدير بالذكر أن خزانة الروضة الحسينية كانت منذ ما يربو على سنة 528 هـ ، مليئة بألأموال والمجوهرات الثمينة والطنافس الحريرية والسجاجيد الراقية جدا، وذلك إضافة إلى المخطوطات النفيسة والنادرة ، ويقول أرباب السير من رجال ألإمامية : أن الخليفة العباسي المسترشد بالله أمر بجمع ما في خزانة الروضة الحسينية المقدسة من أموال ومجوهرات وغيرها من النفائس ، وتوزع على جيشه الذي كان قد اعده لمحاربة السلطان مسعود السلجوقي في سنة 528 هـ ، محتجا أن قبر الحسين لا يحتاج إلى خزن أموال بل يجب توزيعها على أفراد جيشه فبعث أعوانه لنهب الخزانة فنهبوها وحملوها إلى الخليفة ، ولم يمسوا القبر الشريف بسوء ، ثم سار الخليفة العباسي وعه ألأموال المنهوبة لمقاتلة السلطان مسعود ، ولما تقابل الجيشان وقع المسترشد اسيرا بيد السلطان مسعود ، إذ خانه جيشه ، ثم أمر السلطان مسعود بقتل الخليفة العباسي ونهب معسكره.

وجاء في كتاب البحار للمرحوم المجلسي ، أنه عندما قتل المسترشد العباسي ونهبت خزانته وجد فيها خمسة آلاف جمل، واربعمئة بغلة ، محملة بالطنافس والمجوهرات والنقود ، وقدرت تلك الأموال بعشرة آلف دينار ، مع العلم أن خزانته كانت فارغة عندما تاهب لقتال السلطان مسعود قبل نهبه لأموال خزانة الروضة الحسينية.