مستلات من كتاب

ألاسرة المرعشية الشهرستانية

Post on 06 أيار 2020
الاسرة المرعشية
 
آل المرعشي الشهرستاني أسرة علمية حسينية النسب، ذات جاه عظيم ومقام كريم ليس في العراق فحسب، بل في البلاد العربية والسلامية أجمع، لها صيت ذائع وذكرلامع. استوطنت كربلاء في القرن الثاني عشر الهجري، وانجبت رهطاً من العلماء والمحدثين، أحرزوا مكانة سامية في دينا الإسلام بتعلم وفضل وجهاد مستمر في سبيل الدين، بالأضافة إلى عمل المعروف ونصرة الضعيف والتضحية في سبيل المصلحة العامة.
من أبرزأعلامها: السيد محمد حسين المرعشي الحسيني الشهرستاني المتوفى سنة1247هـ(1). وولده السيد محمد علي المتوفى1287هـ، ثم أعقب الأخير ولده السيد محمد حسين المتوفى سنة 1315هـ.
أما لقب (المرعشي) الذي عرفت به الأسرة فنسبة إلى مرعش، قال السيد على خان المدني في (الدرجات الرفيعة): المرعشي بضم الميم وسكون الراء وهو لقب لجدهم علي بن عبيد الله بن محمد بن الحسن بن الحسين بن علي المذكور لأنه كانت به رعشة أو تشبيهاً له بمرعش، وفي (أنساب السمعاني): مرعش اسم علوي انتسب إليه أبو جعفر المهدي بن إسماعيل بن إبراهيم وهو يعرف بناصر بن أبي حوا بن تميم بن الحسين وهو يعرف بأمير بك بن علي بن الحسن بن علي بن أبي طالب العلوي.
وقال القاضي نور الله التستري في مجالس المؤمنين: (... إن السادة المرعشية انشعبوا إلى أربعة فرق، منهم من سكن طبرستان، ومنهم من خرج من طبرستان ونزل بلدة تستر، ومنهم من هاجر من طبرستان إلى أصفهان ومنهم من توطن بقزوين فيهم الأمراء والوزراء والأفاضل.
قال البغدادي في المراصد: وفي وسطها حصن كان بناه مران الحمار ولها ربض يعرف بالهارونية ولها سوران وخندق.
وأضاف الزبيدي: والصواب أنه من الشام المن الجزيرة متاخم الروم.
هذا وقد كان للسيد علي المرعشي من الأولاد أربعة عشر ابناً، وإلى هذا السيد الجليل تنتمي السادة المراعشة في العالم الإسلامي.
.
من كتاب #الاسرة_العلمية_في_كربلاء لمؤلفه سلمان هادي آل طعمة
لتصفح الكتاب كاملا، اضغط على #الرابط . . .